مرصد الأحداث
مجتمع

(مواطن يُضرم النار في إدارة بالقصرين ويلوذ بالفرار..!) – وزارة الشؤون الاجتماعية تكشف التفاصيل…

أكّدت وزارة الشؤون الاجتماعية، في بلاغ لها، اليوم الإثنين 18 مارس 2024، “إقدام مواطن كان قد تقدم بملف للحصول على المساعدة المالية الشهرية، وتمّ رفض طلبه لعدم الاستجابة لشروط الانتفاع بحسب النصّ القانوني، على إضرام النار  بالوحدة المحلية للنهوض الاجتماعي بالقصرين الشمالية”.

وأشارت الوزارة في بلاغها إلى أنه “بالتحري تبين أن مطلب المواطن قد تم عرضه على أنظار اللجنة الفنية بعد اتمام كل الاجراءات والقيام بجميع التقاطعات مع مختلف قاعدات البيانات الوطنية، وثبت عدم استجابته لشروط الحصول على المساعدة المالية الشهرية باعتبار أن هذا المواطن قام خلال سنة 2023 ببيوعات فاقت 20 ألف دينار، وبالتالي تم رفض طلبه من قبل اللجنة بتاريخ 01/03/2024 تطبيقا لاحكام التشريعات الجاري بها العمل وخاصة  الأمر 317 لسنة 2020 المؤرخ في 19 ماي 2020 و المتعلق بضبط شروط وإجراءات الانتفاع ببرنامج الأمان الاجتماعي و سحبه والاعتراض عليه”.

وأضافت أنّه: “قد تم تمتيع هذا المواطن بعديد الخدمات الأخرى من ذلك تمكينه مؤخرا من مساعدة مالية ظرفية لشراء أدوية، وتمكينه من مساعدة عينية من الاتحاد التونسي للتضامن الاجتماعي بالقصرين”.

وقالت الوزارة في بلاغها إنّ “هذه الحادثة الأليمة لم تسفر عن أيّ أضرار بشرية رغم شعور العاملين بالوحدة بالذعر والخوف نتيجة ما أقدم عليه المواطن الذي سكب البنزين على نفسه وعلى الاخصائيين الاجتماعيين وعلى المكاتب  وأضرم النار ولاذ بالفرار”.

وأذن وزير الشؤون الاجتماعية بفتح بحث من طرف التفقدية العامة بالوزارة للوقوف على ملابسات هذه الحادثة  وتحميل كل طرف مسؤوليته القانونية، وفق نص البلاغ.

اقرأ أيضا

انطلاق الدورة الثالثة للمهرجان الدولي للعود بالمدينة بداية من 18 مارس الجاري

ارتفاع عائدات تصدير زيت الزيتون..

هبة أوروبية لتونس بقيمة 150 مليون أورو..