مرصد الأحداث
مجتمع

نقطة بيع من المنتج إلى المستهلك بمعرض المنستير الدولي..

افتتحت اليوم الاثنين، نقطة البيع من المنتج إلى المستهلك بالمنستير، بمعرض المنستير الدولي، ببادرة من الإدارة الجهوية للتجارة وتنمية الصادرات بالتعاون مع الاتحاد الجهوي للفلاحة والصيد البحري بالمنستير والاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بالمنستير وبمشاركة قرابة 24 عارض إلى حدّ الآن وفق ما أفاد به، وكالة تونس أفريقيا للأبناء، رئيس الاتحاد الجهوي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية بالمنستير مصطفي بن تقية.

وتشمل المواد المعروضة العسل والتمر ولحم الدجاج والزيت النباتي والقهوة والماء المعدني والموالح والحليب ومشتقاته، والخضر والسميد والفرينة والعجين الغذائي، ومواد تجميل وشامبو، ومواد تنظيف، وحلويات تونسية وعدّة مواد من العولة التونسية علاوة على الأسماك. وأكد مصطفي بن تقية أنّ الحليب متوفر بكميات تفي بالحاجة وكذلك الزيت النباتي.

ومن جهته بيّن رئيس الاتحاد الجهوي للفلاحة والصيد البحري بالمنستير، محمّد دغيم، أنّ الاتحاد من مؤسسي نقطة البيع من المنتج إلى المستهلك ويحرص على توفير الخضر بالكميات الكافية في هذه النقطة وبأسعار معقولة.

وأبرز والي المنستير المنذر بن السيك علي أهمية هذه النقطة في تعديل الأسعار والمحافظة على المقدرة الشرائية للمواطن خلال شهر رمضان مشيرا إلى أنّه عاين توفر الخضر والغلال واللحوم البيضاء بأسعار تفاضلية ولكن هناك تهافت على الحليب والفرينة والسميد بالرغم من توفير هذه المواد.

وعن الأسعار وتوفر السلع تحدث المواطن أحمد المثلوثي أنّ الأسعار بنقطة البيع من المنتج إلى المستهلك تظل دائما تفاضلية مقارنة بالفضاءات التجارية الأخرى وستتواصل إلى منتصف رمضان وسيقع غدا أو بعد غد توفير مادة السكر والأرز وزيت الزيتون المدعم.

ومن جهته لاحظ الموطن عبد الرزاق الحداد توافد على نقطة البيع من المنتج إلى المستهلك من خنيس أنّ “الأسعار عادية وليست هناك تخفيضات من المنتج إلى المستهلك كما يتحدثون” مضيفا أنّ المواد متوفرة باستثناء النقص في الفرينة والسميد والأرز والسكر.
*وات

اقرأ أيضا

(قيمة المحجوزات تجاوزت 400 الف دينار)- حملة أمنية للتصدي لظاهرة الاحتكار والمضاربة في الأسعار..

مضطرب نفسيا يفرّ من مستشفى الرازي ويحاول قتل والدته

(من جامع الزيتونة)- رئيس الجمهورية يوجه هذه الرسالة..