مرصد الأحداث
مجتمع

غدًا: وقفة مساندة للصحفي خليفة القاسمي

تنظر محكمة التعقيب بتونس غدا الأربعاء 6 مارس 2024، في ملف الزميل الصحفي خليفة القاسمي، بعد أن صدر عن الدائرة الجنائيّة بمحكمة الاستئناف بتونس، يوم 15 ماي 2023، حكما نهائيا حضوريا بالترفيع من العقاب البدني المحكوم به من سنة إلى خمسة أعوام، وقد تمّ إيداع الزميل السجن من قبل الدائرة المختصّة في القضايا الإرهابية على خلفية نشره خبرا صحفيا دقيقا استقاه من مصدر أمني رسمي.

وعبرت عائدة الهيشري عضو المكتب التنفيذي للنقابة الوطنية للصحفيين التونسيين خلال مداخلة في برنامج ”موزاييك+” اليوم الثلاثاء، عن استنكار النقابة الوطنية للصحفيين التونسيين للحكم الجائر والقاسي في حق الصحفي خليفة القاسمي بسبب نشر معلومة دقيقة من مصدر أمني، ومحاكمته بمعنى الفصل 62 من قانون مكافحة الارهاب ومعاقبته بسلب حريته واتهامه بالمشاركة في افشاء عمل أمني.

وأفادت بأنّ حرية الرأي والتعبير وحرية الصحافة هو المكسب الوحيد للثورة التونسية، ووسائل الإعلام هي من توفّر هذا الحق لكل تونسي لكن للأسف يجد الصحفي التونسي نفسه اليوم تحت طائلة قوانين جائرة، قائلة: ”نحن لسنا فوق القانون لكنّنا لن نقبل أن نكون تحت طائلة قوانين جائرة في حقنا وفي حقّ المهنة”.

وينظم الصحفيون غدا الأربعاء وقفة مساندة للتعبير عن المساندة التامة واللامشروطة للزميل خليفة القاسمي والمطالبة باطلاق سراحه.

اقرأ أيضا

إقالة والييْ المنستير والمهدية..

”التونيسار” تستأجر طائرتين وتُعيد فتح عديد الخطوط لتأمين عودة التونسيين بالخارج..

سنية الدهماني : “ما فماش علاش الرجل ينفق على مرتو كي تبدا تخدم وعندها شهرية..”