مرصد الأحداث
Image default
مجتمع

شركة الملاحة الإيطالية تدعم تعاملاتها في الوجهة التونسية

دعمت شركة الملاحة الإيطالية GNV العودة القوية لنشاطها في فترة ما بعد جائحة ” كوفيد – 19″ من خلال تحسين أرقام تعاملاتها الإجمالية الإيجابية و عرفت تعاملاتها زيادة +8٪ في عدد الحجوزات .و قد شهدت الشركة تحسنا على خط سردينيا بنسبة 6% ثم المغرب و ألبانيا بنسبة 3 %و جزر الباليار بنسبة 2 % وتونس بنسبة 1%.
وفي هذا الإطار أقيمت يومي 24 و25 سبتمبر الجاري احتفالات جوائز GNV” “في مدينة برشلونة الإسبانية. و تعتبر هذه التظاهرة حدثا مهمّا تنظمه كل سنة شركة الملاحة الإيطالية التابعة لمجموعةMSC لمكافأة وكالات الأسفار والشركاء الذين تميزوا في تعاملاتهم معها وساهموا في تحسين مبيعاتها في كل البلدان التي تنشط فيها. و شهد الإحتفال مشاركة أكثر من 300 ممثل عن وكالات الأسفار الإيطالية والدولية التي تتعامل معها الشركة.
وكانت التظاهرة فرصة لعرض نتائج صيف 2023 الإيجابيةالتي تبرز تحسن كل المؤشرات و تطور عدد المسافرين المنقولين بواسطةGNV بنسبة +%1 خلال الفترة الممتدة من جوان إلى سبتمبر مقارنة بعام 2022 وهو الموسم الذي اتسم بإنتعاشة قوية بعد تراجع سنوات الكوفيد وخلال الأشهر الأربعة المذكورة قامت الشركة بنقل أكثر من 1.6 مليون مسافر.

وقد لعبت وكالات الأسفار سواء التي تبيع تذاكرها عبر الانترنات أو التي تبيع بشكل مباشر (offline وOLTA) دورا أساسيا في تحقيق هذه النتائج وأكدت أنها تمثّل قناة المبيعات الأولى للشركة (أكثر من نصف الحجوزات تأتي من هذه الوكالات ) من خلال تسجيل نمو في الحجوزات بنسبة 8٪ مقارنة بعام 2022 وهذا مؤشّر إيجابي يدلّ على الصحوة المتواصلة.
ودائما في ما يتعلق بموسم الصيف ومن خلال التمعّن عن كثب في البيانات والمعطيات يلاحظ أن شركة الملاحة الإيطالية سجّلت نتائج إيجابية على جميع الوجهات التي تخدمها. وإحتلت جزيرة سردينيا مرتبة الصدارة بزيادة في أحجام المعاملات خلال تلك الفترة بنسبة +6٪ مقارنة بالعام السابق.
وحققت الشركة نتائج طيبة للغاية في كلّ من المغرب وألبانيا بتطور بنسبة +3% وجزر البليار +2% وتونس بنسبة + 1%.

اقرأ أيضا

إلغاء حفل زفاف بعد هروب والد العريس مع والدة العروس .. التفاصيل

فتاة تونسية :”البنات يشوفوني في الشارع يضحكوا على لبستي.. خاطرني زوالية”

بالفيديو / والد رحمة لحمر :”أطالب رئيس الجمهورية بكشف الحقيقة.. وعندي تسجيلات ودلائل تورط عدة أطراف”