مرصد الأحداث
مجتمع

قصة نجاح تونسي في السوید : من “صانع” إلى ّ أشھر حلاق یقصده المشاھیر والوزراء 

 

ّ تحدث مواطن تونسي مقیم بالسوید عن تجربتھ في الإقامة ھناك ومزاولتھ لعملھ كحلاق، فھو مالك أكبر صالون حلاقة ب”ستوكھولم” كاشفا كیف كانت بدایاتھ في المجال والصعوبات التي تلقاها في بدایة مشواره خصوصا و أن لھ 35 سنة و ھو في السوید وأصبح حلاقا للشخصیات العالمیة و الوزراء والسفراء .

وقال ذات المتحدث :” في البدایة كنت نكري كرسي عند حلاق نخدم غادي والي یخدمو معایا ولاو یغیرو.. الناس حبتني وتستناني انا، و ھو الصالون متاعھم بعد كي یجو كلیونات یسألو علیا یقولولھم روحو بیھ لتونس … اي واحد تونسي یعرف القوانین ھوني یاكل و یوكّل دوب ما یبدا مایعملش عداوات مع الناس و یخلیھم یشكیو بیھ .. على قد ما تتجنب العلاقات الخایبة ھوني على قد ماتنجح نجاح كبیر لا نظیر لھا..

والحمد الله وفقني ربي وتجینس شخصیات كبیرة”.

 

اقرأ أيضا

القصرين: الاحتفاظ بصاحب محل عشوائي لصنع المرطبات..

منزل بورقيبة:وفاة تلميذ اختناقا بقطعة خبز

قائمة بنقاط البيع من المنتج الى المستهلك في مختلف الولايات…