مرصد الأحداث
Image default
الوطنية

هذه حقيقة اكتشاف منجم ذهب وفضّة ضخم في تونس .. التفاصيل

انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي مجموعة من الصور ادعى ناشروها أنها لمنجم ذهب وفضّة ضخم في تونس.
وذكر تقرير لفريق تقصي صحة الأخبار التابع لفرانس براس أن الادعاء غير صحيح، فالصور في الحقيقة ملتقطة في دول أخرى ولا علاقة لها بتونس.

ويتضمّن المنشور مجموعة من الصور لذهب ومناجم وعمال ، الصورة ملتقطة من الشاشة بتاريخ 19 جانفي 2023 من موقع فيسبوك.

وقال ناشرو الصورة في تعليقاتهم إنها تعود لمنجم ذهب ضخم في تونس، وحصدت مئات المشاركات والتعليقات على فيسبوك، إلا أن الصور لا علاقة لها بتونس.

فقد أظهر التفتيش عبر محركات البحث إلى أن الصورة الأولى منشورة منذ أكثر من 10 سنوات على مواقع عدّة على أنها لمنجم ذهب في بورما.

أما الصورة الثانية، فتبيّن أنها منشورة منذ العام 2013 على مواقع عدّة كصورة تعبيريّة ضمن أخبار تتحدث عن إمكانية تسرّب الذهب بشكل شبه فوري في القشرة الأرضية أثناء الزلازل.

إلى ذلك، أرشد البحث إلى أن الصورة الثالثة في المنشورات تعود لمنجم شركة Cortez – Pipeline Mining Complex في ولاية نيفادا الأميركية وهو عبارة عن منجم سطحي كبير.

ويمكن رؤية التطابق بين الصورة والموقع من خلال خدمة الخرائط في غوغل؟

أما الصورة الرابعة، فقد عثر عليها صحافيو خدمة تقصيّ صحة الأخبار في وكالة فرانس برس منشورة منذ سنوات على مواقع عدّة ضمن أخبار تتحدث عن وفاة عمال داخل منجم في السودان وأخرى عن حياة العمال في الجزائر، ما ينفي أن تكون حديثة ومصوّرة في تونس.

كما أظهر التفتيش أن الصورة الخامسة تداولتها مواقع منذ العام 2014 في سياق أخبار عن الرواسب المعدنية والذهب والمناجم من دون تحديد مكان وزمان التقاطها.

أخيراً، تبيّن أن الصورة السادسة منشورة منذ على موقعين متخصصين بتخزين الصور من دون تحديد زمان التقاطها، ونسبت لمصوّر يُعرف عن نفسه باسم Phawat.

وفي الصفحة التعريفيّة الخاصّة به يحدّد المصوّر أنّه يعيش في تايلاند.

اقرأ أيضا

منع كاتب دولة سابق ونائب عن قلب تونس من السفر لهذا السبب..

سمير الوافي :”إبن متهور يستغل والده المريض لإضحاك الناس.. أتمنى محاسبته على جريمته”!

في ذكرى استهداف متحف باردو:عصام الدردوري يوجه هذا السؤال الى بالبشير العكرمي