مرصد الأحداث
الوطنية

راشد الغنّوشي في زيارة للمضربين عن الطعام..

زار رئيس مجلس نواب الشعب المجمّدة أعماله ورئيس حركة النهضة راشد الغنوشي مساء الثلاثاء مقر إضراب الجوع الذي ينظمه ‘مواطنون ضد الانقلاب’ حيث التقى بالمضربين عن الطعام وفي مقدمتهم عز الدين الحزقي الناطق الرسمي وبحضور ثلة من الناشطين السياسيين من مختلف الأطياف والتوجهات الإيديولوجية.

وكان اللقاء فرصة للتأكيد على أهمية التحرك السياسي والمجتمعي لمناهضة كل الإجراءات اللادستورية واللاديمقراطية المتخذة يوم 25جويلية الفارط، وفق ما جاء في بيان نشرته الصفحة الرسمية للغنوشي.

وأكد رئيس النهضة في كلمته على أن تونس المتنوعة تسطر اليوم مشهدا رائعا يلتقي فيه الإسلامي واليساري والقومي والدستوري، يجمعهم الالتقاء على المشترك الديمقراطي والقطع مع الفكر الاستبدادي والقبول بحق الآخر في الاختلاف وحرية الرأي وبناء تونس التي تتسع لجميع أبنائها دون إقصاء ولا تهميش.

كما أكبر رئيسُ الحركة نضال المضربين عن الطعام واعتبر أن هذا العمل من صميم ما تدافع به النخب والشعوب الحرة عن حريتها وحقوقها وديمقراطيتها في وجه عودة دولة الاستبداد وحكم الفرد.

ونبه رئيس مجلس نواب الشعب المجمدة أعماله إلى أن البعض مازال يفكر إلى اليوم رغم مرور أكثر من عشر سنوات على الثورة في إقصاء هذا الفريق أو ذاك متناسين أن تونس مثل السفينة التي تبحر بجميع ركابها، وقال إنه ليس من حق أي طرف أن يعيد تجربة الدكتاتورية التي عاشتها البلاد طيلة نصف قرن ولم تجنِ منها سوى المآسي والتخلف والكراهية بين فئات الشعب ومناطقه.

وختم كلمته بالدعوة إلى حوار وطنى شامل يترفع عن كل إقصاء ويرسم ملامح مستقبل تونس ويعالج كل التحديات وفي مقدمتها التحديات الاقتصادية والاجتماعية والسياسية

اقرأ أيضا

الرصد الجوّي يكشف عن موعد أول أيام عيد الفطر فلكيا

(خاص)- قضية ضد قناة الحوار التونسي…وهذه التفاصيل

الحمامات: الاحتفاظ بعون أمن طعن 3 شبان أمام ملهى ليلي