مرصد الأحداث
الوطنية

القصرين.. أطفال يحتجون ويرشقون الوحدات الأمنية بالحجارة والأمن يرد بالغاز المسيل للدموع

عمد مساء الجمعة 17 ديسمبر، عدد من الأشخاص المتراوحة أعمارهم بين 14 و15 سنة، على مستوى الشارع الرئيسي بحي النور في مدينة القصرين، إلى حرق الإطارات المطاطية ورشق الوحدات الأمنية بالحجارة، التي ردت باستعمال الغاز المسيل للدموع لتفريق المحتجين، وفق ما أفاد به “وات”، عدد من شهود العيان بالمنطقة.

وتزامنت هذه الاحتجاجات مع الذكرى 11 لثورة 17 ديسمبر، التي شهدت تظاهرات ومسيرات عديدة في العاصمة ومختلف مدن الجمهورية

يشار إلى أن مفترق حي النور في القصرين، شهد في مناسبات سابقة أعمال شغب مماثلة قام بها أطفال وشباب.

اقرأ أيضا

(لما فيها من اختراق وتجاوزات) – أمنيون يحتجون أمام الداخلية رفضا للترقيات الأخيرة ..

المنستير.. حجز 3600 علبة طماطم تباع بأسعار غير قانونية

قاطنة بالجزائر : منع إبنة المرحوم توفيق البحري ذات الإحتياجات الخصوصية من دخول تونس لوداع والدها