مرصد الأحداث
الوطنية

الجديد في قضية بيع وثائق الجنسية التونسية لسوريين وحاملي جنسيات أخرى

أصدر قاضي التحقيق بالمكتب 31 بالقطب القضائي لمكافحة الارهاب أصدر بطاقة إيداع بالسجن في حق موظف بالقنصلية التونسية بدمشق، وذلك بخصوص القضية التحقيقية المتعلقة بافتعال وبيع وثائق الجنسية التونسية الى أجانب وتسليمهم وثائق هوية تونسية مقابل مبالغ مالية متفاوتة.

كما قرر قاضي التحقيق الإبقاء على إطار بوزارة الخارجية بحالة سراح مع عرضه على القيس بخصوص هذه القضية.

ويذكر أن قاضي التحقيق سبق له أن أصدر بطاقات إيداع بالسجن في حق ثلاثة أشخاص آخرين شملتهم التحقيقات المتعلقة بالشبكة التي تفتعل وتبيع وثائق الجنسية التونسية الى سوريين وأصحاب جنسيات أخرى.

اقرأ أيضا

القبض على 6 عناصر متشددة كانوا يخططون لهجمة إرهابية

admin

شاحنات عسكرية تنقل 67 مكثف اوكسيجين إلى عدد من مستشفيات البلاد

admin

سوسة/ إصابة عون أمن بطلق ناريّ.. التفاصيل

admin