مرصد الأحداث
سياسة

الناصفي: اقترحنا حرم رئيس الدولة لمنصب رئاسة الحكومة

أكد رئيس كتلة الاصلاح حسونة الناصفي، اليوم الاربعاء 19 ماي 2021، ان كتلته قد اقترحت حرم رئيس الجمهورية، القاضية اشراق شبيل، لتشغل منصب رئيس الحكومة بعد استقالة حكومة الياس الفخفاخ من أجل “تحقيق الانسجام مع رئيس الجمهورية قيس سعيد”.

وأوضح الناصفي، خلال مداخلة له على”الاذاعة الوطنية”، انه كان قد اقترح على كتلته اسم القاضية اشراق شبيل لرئاسة الحكومة بعد استقالة حكومة الفخفاخ وتلقي مراسلة من رئيس الجمهورية لتقديم مرشحين للمنصب باعتبار انها ستكون أكثر شخص يحقق الانسجام مع الرئيس لكن كتلته اختارت اقتراحات أخرى.

وقال الناصفي ان “مشكلة رئيس الجمهورية مع المؤسسات” في اجابته عن سؤال ان كانت مشكلة رئيس الجمهورية مع رئيس البرلمان راشد الغنوشي او مع البرلمان ككل، وأضاف ان قيس سعيّد يريد ان يكون في نفس الوقت رئيسا للجمهورية ورئيسا للحكومة ورئيس مجلس نواب الشعب وان يمثل ايضا مجلس نواب الشعب.

واعتبر ان رئيس الججمهورية يرغب في لعب دور المشرع والمراقب والممثل الوحيد للشعب وانه تجاوز ذلك حين اراد ان يكون ممثل السطلة القضائية والمجلس الاعلى للقضاء وان يكون هو الراعي او الهيئة المراقبة للقطاع السمعي والبصري ولعب كل الادوار الاخرى ملاحظا ان له دورا محددا بالدستور ترشح على اساسه.

وتابع ان رئيس الجمهورية اكد انه ليس رئيسا لكل التونسيين وانما رئيس فئة معينة، لافتا إلى ان ذلك يتأكد من خلال لقاءاته والى ان رئيس الدولة لا يستدعي ولا يستمع الا للاشخاص الذين يرددون صدى صوته.

مقالات ذات صلة

النائب ليليا بالليل تمهل هشام المشيشي 24 ساعة قبل رفع قضية ضده!

admin

ائتلاف الكرامة يُرشّح منقبتيّن للانتخابات البلدية

admin

اترك تعليقا