مرصد الأحداث
الوطنية

عملية اختلاس قرابة المليار من مكتب بريد سيددي بوزيد تبوح بأسرارها ومفاجأة في هوية المتورطين

أكد الرئيس المدير العام للبريد التونسي سامي المكي، اليوم الجمعة 20 نوفمبر 2020، القبض على رؤساء مكاتب بريد “الرقاب” و”لسودة” وتواصل عملية البحث عن المتفقد الجهوي بسيدي بوزيد على اثر تورطه في اختلاس أموال بالتواطؤ مع رؤساء المكتبين أنفا الذكر.

وأضاف المكي أن عمليات البحث عن المتفقد الجهوي مازالت متواصلة ومازال لم يتم تحديد قيمة المبالغ المختلسة معبرّا  عن أسفه الشديد من هذه العملية، لافتا النظر إلى أنهم في إنتظار نتائج التحقيقات والأبحاث لتحديد قيمة المبالغ المختلسة.

يذكر أنّه تم أمس الخميس 19 نوفمبر 2020 اكتشاف اختلاس 853 ألف دينار من مركز بريد لسودة التابعة لمعتمدية سيدي بوزيد الشرقية.

مقالات ذات صلة

بالأسماء/ نتائج حركة النُقل بين الجهات في إطار الحالات الإنسانيّة..

admin

إلياس الفخفاخ: ‘من حق المسؤول تنمية ثروته بالحلال’

admin

كل ولايات الجمهورية في القائمة الحمراء لانتشار فيروس “كورونا”

admin