مرصد الأحداث
مجتمع

مرافق منفذ “هجوم نيس” يكشف عن تفاصيل حول آخر أيام إبراهيم العيساوي

تحدث اليوم الثلاثاء، مرافق منفذ هجوم نيس بفرنسا ابراهيم العيساوي، عن الفترة التي قضاها معه خلال الحجر الصحي بايطاليا.

واكد الشاب في تصريح لــ”شمس أف أم”، أنه لم يلاحظ أن ابراهيم العيساوي يتصل بمتطرفين ولا توجد عليه علامات التطرف، مضيفاً أن العيساوي كان يمضي وقته في الصلاة و قراءة القرآن و إجراء بعض التمارين الرياضية و لم يتناول اللحوم والدجاج ولم يخالط بقية المهاجرين.

وأشار المتحدث، إلى أنه لم يكن بحوزته هاتف جوال فكان غالبا ما يستعير منه هاتفه للاتصال بأفراد عائلته وأصدقائه وأحد أقاربه يدعى عصام المقيم بايطاليا والذي كان ينوي زيارته لمساعدته في إيجاد عمل والإقامة هناك، مشيراً أنه بعد انتهاء الحجر الصحي تم نقله إلى السجن ثم إعادته إلى تونس في حين تم منح شهادة ب7 أيام لابراهيم العيساوي لقضائها في إيطاليا ثم مغادرة أراضيها.

و أضاف أنهم وصولوا إلى إيطاليا يوم 20 سبتمبر، و قد تم نقلهم إلى باري أين خضعوا للحجر الصحي لمدة 14 يوما، متابعا أن عدد المهاجرين غير النظاميين كان في حدود 800 مهاجر وقد تم وضعهم على متن باخرة وتقسيمهم كل شخصين في غرفة وقد كانا معا في نفس الغرفة.

مقالات ذات صلة

هذا ما كشفه التقرير الطبي حول وفاة زوجة مهدي بن غربية.. وأوّل تعليق من والد “رحمة”

admin

حادث مرور مروّع يودي بحياة وكيل بالديوانة وكافة عائلته.. التفاصيل

admin

الطريق السيارة صفاقس/قابس: حادث مرور يودي بحياة امرأة واصابة زوجها وابنها

admin